التعليم

“الشلعان” يكرم منسقي التميز ولجان التحكيم وفرق العمل بإدارات ومكاتب ومدارس ⁧‫تعليم الشرقية‬⁩

تغطيات – الدمام – باسم بزرون:
برعاية سعادة مدير عام ⁧‫تعليم الشرقية‬⁩ الدكتور ناصر بن عبدالعزيز الشلعان ، وبحضور مساعد المدير العام للتعليم بالمنطقة الشرقية للشؤون التعليمية الدكتور سامي بن غازي العتيبي ، والمساعد للخدمات المساندة الأستاذ سعيد الزهراني ، أقيم على مسرح قاعة الأمير محمد بن فهد بمبنى الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية في الدمام ، حفل تكريم لمنسقي التميز ولجان التحكيم وفرق العمل بإدارات ومكاتب ومدارس ⁧‫تعليم الشرقية‬⁩ ، حيث بلغ عدد المكرمين 67 من البنين و 131 من البنات ؛ ممن كان لهم الدور العظيم في نشر ⁧‫ثقافة التميز في التعليم‬⁩ واستدامته كممارسات أفراد ومؤسسات.

وأكد مدير عام ⁧التعليم لمنسقي ومنسقات التميز وفرق العمل : ” إن الوزارة تولي التميز اهتمامًا بالغًا و داعمًا لتطلعات حكومتنا الرشيدة ؛ تحقيقًا للرؤية السعودية الطموحة 2030 ” ، ووجه شكره لدورهم الريادي كسفراء تميز .

وأشار الشلعان إلى إن التميز في التعليم لم يعد خيارًا للمؤسسات التعليمية بل ضرورة استراتيجية لتحقيق الجودة المستدامة في نتاجات تعلم الطلاب في عصر متغير وتنافسي، وتعمل الإدارة العامة للتعليم بالشرقية على الدوام لتعزيز رحلتها نحو استدامة التميز، للإسهام في تحقيق رؤية مؤشرات ومتطلبات رؤية المملكة 2030 والوصول للريادة العالمية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله تعالى ورعاهم .

حيث عملت الإدارة العامة للتعليم بالشرقية على تطوير منهجيات عمل مستدامة لنشر ثقافة التميز في التعليم، والتي تهدف إلى نشر مستجدات التميز في التعليم ، لإحداث وتأصيل صناعة التميز المستدام الذي يحقق للمجتمع بشكل عام أهداف  رؤيته الطموحة 2030 والتي ستجعل وطننا الغالي في سماء السمو والريادة في جميع مجالاته.

وأكدت مدير مركز التميز الأستاذة فاطمة رويس بأن التعليم هو الركيزة الأساس لكل تقدم وتميز ، لاسيما وأننا نعيش اليوم تحديًا كبيرًا وسباقًا مع الزمن لتحقيق رؤيتنا الوطنية الطموحة 2030 ؛ متحدثة عن إنجازات تحققت لتعليم الشرقية في هذا العام من نتائج باهرة بحصد عدد كبير من المراكز الريادية الوطنية والدولية والعالمية بمختلف الجوائز المحلية والإقليمية والدولية ب 129 متميزا ومتميزة بجوائز اليونسكو المختلفة العالمية البحثية والتقنية والإبداعية وفئة غالية على قلوبنا طلاب التربية الخاصة بجوائز متنوعة للتفوق العلمي والإبداع ومجالات تدريس صعوبات التعلم وأفضل الممارسات بجودة التعليم المدرسي وجائزة قياس وجائزة التعليم للتميز الجائزة على مستوى المملكة .

وأضافت الرويس بكلمتها : “كان لنا نصيب عظيم ولله الحمد من جوائز إقليمية على مستوى الوطن العربي منها : جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم ، وجائزة وعي ، ومسك الختام كانت لنا ريادة داخلية ووطنية لقطاعاتنا وإداراتنا ومكاتبنا التعليمية ؛تميز مؤسسي مستدام لهوية نعمل على صناعتها بتعليم الشرقية حصدنا بها التميز الإداري (الإدارة المبادرة) ومتطلعين للمستقبل بإذن الله خلال (7) أعوام نيل الشرف الوطني  والريادة كإدارة منجزة ومؤثرة ومتكاملة ومبدعة منافسين بها مناطق ومحافظات المملكة وجائزة الملك عبدالعزيز للجودة والتميز المؤسسي برعاية كريمة من لدن سيدي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله ضمن أحد مستوياتها الأربعة : البرونزي والفضي والذهبي والماسي .

وفي نهاية الحفل تقدمت مدير التميز الرويس
بجزيل الشكر والامتنان لسعادة المدير العام الدكتور ناصر الشلعان لدعمه للتميز والمتميزين وباحتضانه لمختلف برامج ومبادرات وأعمال مركز التميز المختلفة وتوجيهاته ومتابعته بصفة مستمرة في كل حين لكل التحديات ومراحل العمل.

من جهته شكر الشلعان منسوبي تعليم الشرقية لجهودهم النوعية في إحداث وتأصيل صناعة التميز المستدام ، مؤكدًا بأن خلف هذا التميز شخصيات رائدة في نشر ثقافة التميز وتأصيله في الميدان التعليمي ، حيث أتت تلك الجهود بهم إلى الحصاد المثمر ، مشيرًا لأعمال سفراء التميز مع الجميع بتعليم الشرقية ومنسوبي مركز التميز ممن قدموا الكثير منذ تأسيسه وما زالوا منتسبين لصرحه .




الرابط المختصر : https://tagteyat.com/29Uvm



اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق